Webmail المنظمة العربية للتنمية الإدارية English
2014 Plan



مطلوب خبراء فى مجال التدريب والاستشارات

العضوية العلمية للمنظمة
المجلة العربية للادارة

العدد الثالث عشر

عيون الصحافة
الاجتماعات المهنية
عفوا لا توجد لقاءات قادمة

مهارة إدارة الجلسات التحكيمية وصياغة احكام التحكيم

30/6/2011


  

بدأت اليوم بمدينة كازبلانكا المغربية ورشة عمل مهارات إدارة الجلسات التحكيمية وأصول صياغة أحكام التحكيم والتى تعقدها المنظمة العربية للتنمية الإدارية بالتعاون مع مركز التحكيم التجاري لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وغرفة تجارة وصناعة الدار البيضاء في الفترة من 28 يونيو (حزيران) – 1 يوليو (تموز) 2011 .
أفتتح اعمال الورشة الاستاذ الدكتور عادل السن مستشار المنظمة للقانون والتحكيم والمنسق العام للورشة نيابة عن سعادة الاستاذ الدكتور رفعت الفاعوري مدير عم المنظمة ، وقال في كلمته لقد أضحى التحكيم البديل الأمثل للمتعاقدين، خاصة في العقود التجارية الدولية، لتسوية منازعاتهم خارج إطار النظام القضائي للدولة، لما يقدمه من عدالة ناجزة ويوفره من حلول قانونية مناسبة، في ضوء ما تتمتع به هيئة التحكيم من خبرة ودراية كافية للنظر في النزاع حول مسائل إدارية أو هندسية أو إلكترونية أو محاسبية أو مصرفية معقدة، تلك الخبرات التي قد تحتاج لخبراء يساعدون المحاكم القضائية.
وأشار إلى ان قرارت التحكيم قد تتعرض لأسباب معينة لطعن فيها والحكم ببطلانها، وهنا تثور مشكلات عملية في تنفيذ أحكام التحكيم خاصة أحكام التحكيم الأجنبية. وفى ضوء الطبيعة الإلزامية لأحكام التحكيم والإجراءات الشكلية الواجب إتباعها وصولاً إلى حكم التحكيم فضلا عن المشكلات العملية في تنفيذ أحكام تحكيمها. ظهـرت أهمية الوسائـل الوديـة لتسويـة المنازعات مثل المفاوضات والتوفيق والوساطة والمصالحة لما تحققه من عدالة ناجـزة وسريعة وأقل تكلفة من جانب والحفاظ على استمرارية العلاقات بين أطراف المنازعات من جانب آخر.
وأضاف يأتي عقد هذه الورشة في إطار حرص المنظمة العربية للتنمية الإدارية على نشر ثقافة التحكيم والوسائل الودية لتسوية المنازعات كالتوفيق والوساطة في أوساط القانونيين والمهتمين بالتجارة الدولية والإستثمارات الأجنبية والوطنية.
ولتحقيق هذه الأهداف ستغطي جلسات العمل عدد من الموضوعات منها دور المفاوضات والتوفيق والوساطة كنظم ودية لحل المنازعات، وأسس صياغة عقود التجارةالدولية ، وكذلك فن وأصول صياغة إتفاق التحكيم بالإضافة إلى مهارة إدارة جلسات التحكيم، و الدور المعاون للقضاء في عملية التحكيم، و قراءة في قانون التحكيم المغربي كمثال، والمشكلات التي تواجه تنفيذ أحكام التحكيم الأجنبي ، وكيفية صياغة حكم التحكيم، و التحكيمات متعددة الأطراف. ولما كان التحكيم الدولي يتطلب الإلمام باللغات الأجنبية – كالإنجليزية والفرنسية تعتزم المنظمة العربية للتنمية الإدارية عقد مجموعة من البرامج التدريبية في مجال التحكيم باللغة الإنجليزية وأخرى باللغة الفرنسية بصفتهما اللغتان السائدتان دوليا.
ثم وجه الدكتور السن الشكر إلى غرفة التجارة والصناعة والخدمات بالدار البيضاء وكل العاملين بها متمنيا أن يكون هذا النشاط بداية لتعاون مثمر وبناء بين المنظمة والغرفة .

  

من جانبه اكد سعادة السيد حسان بركاني رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات بالدار البيضاء، على أن المشاركة النوعية التي نلمسها في أشغال ورشة عمل مهارات إدارة الجلسات التحكيمية وأصول صياغة أحكام التحكيم ليست إلا تعبيراً طبيعيا عن الأهمية المتزايدة لدور التحكيم التجاري في مسلسل التنمية الاقتصادية ودعم الاستثمارات وخلق مناخ الثقة في أوساط مجتمع الأعمال، لقد تابعنا بكل اهتمام العمل الجليل الذي تقوم به المنظمة في مجال تحقيق التنمية الادارية والمستدامة في الوطن العربي وذلك إنطلاقا من استراتيجية العمل الاقتصادي العربي المشترك ورفع مستوى كفاءة الادارة العربية في جميع القطاعات الإدارية والاقتصادية والاجتماعية في الدول العربية لخدمة قضايا التنمية الشاملة.
كل هذا سيضفي طابعا مهنيا وعلميا صرفا على أشغال ورشتنا وسيعطي قيمة مضافة حقيقية لمركز التحكيم والوساطة بالدار البيضاء ويمنحه زخما أقوي في مجال نشر واشاعة ثقافة الوساطة والتحكيم داخل مجتمع الاعمال المغربي والعربي واعتماده كأحد الحلول البديلة لفض المنازعات باسلوب ودي سريع ومرن يعتمد على المهنية والتخصص والسرية. ونحن واعون كل الوعي ان هذه المهمة النبيلة لن يأتي لنا نشرها وممارستها وتفعيلها الا بفضل هذا النوع من اللقاءات التي تمكننا من تبادل التجارب والخبرات وتأهيل محكمين ملمين بأسس وقواعد التحٍكيم.

  

من جانبه قال سعادة السيد لحسن الكاسم ممثل وزير العدل، الرئيس الأول لمحكمة الإستئناف التجارية بالدار البيضاء،إن التحكيم في القطاع الخاص يرتكز بالدرجة الاولى على اتفاق الخصوم من اجل اللجوء الى فض خلافاتهم عن طريق محكمين
ولكي يتحقق للتحكيم فعاليته ويؤدي دوره المنشود كطريق بديل للقضاء الرسمي في الفصل في المنازعات ، ولقد عملت وزارة العدل المغربية على دعم وتأييد مبادرات تشجيع اللجوء الى الوسائل البديلة لحل المنازعات لاسيما في مجال المنازعات التجارية ،وجسدت هذا الحرص عملياً في اعداد قانون رقم 5، 8 الخاص بالفسخ والتعويض الباب الثامن بالقسم الخاص من قانون المسطرة المدنية المتعلق بالتحكيم الداخلي والدولي والوساطة الاتفاقية وبذلك اصبحت بلادنا تتوفر على اطار قانوني عصري على غرار باقي دول العالم وروعيت فيه مبادئ الاتفاقيات الدولية والقواعد التي أقرتها اللجنة التابعة للأمم المتحدة ذات الصلة بالتحكيم.
وأضاف تشكل محاور وموضوعات هذه الورشة التي تمتد من 28 يونيو حتى الأول من يوليو اهمية بالغة اذ ستمكن من دراسة ما يعترض العملية التحكيمية من صعوبات قد تؤثر على منتوجها الا وهو الحكم التحكيمي الذي قد يتعرض إلى عدم الاعتراف به ورفض إعطاء الامر بتذييله بالصيغة التنفيذية.

  

وقد شهد الافتتاح سعادة السيد مصطفى سعيد ابريو الكاتب العام لمركز الوساطة والتحكيم بالدار البيضاء ، وسعادة السيدة حسنة الرحموني ممثلة وزارة الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة – المملكة المغربية ، والسيدة رشيدة الزاوية مدير مركز الوساطة والتحكيم بالدار البيضاء، والأستاذ سامح صالح سكرتير تنفيذي الورشة وكوكبة من الخبراء وممثلي الهيئات القضائية والمؤسسات التحكيمية والتوفيقية في الوطن العربي. ومجموعة متميزة من المشاركين والمشاركات من عدة دول عربية منها المملكة المغربية - المملكة العربية السعودية - مملكة البحرين - دولة الكويت - جمهورية العراق - الامارات العربية المتحدة, جمهورية السودان - سلطنة عمان - الجمهورية اللبنانية -الجماهيرية العربية الليبية - جمهورية مصر العربية.

بعد ذلك بدأت الجلسة الاولى بعنوان دور المفاوضات والتوفيق والوساطة كنظم ودية لحل المنازعات -أسس صياغة عقود التجارة الدولية فن وأصول صياغة اتفاق التحكيم (شرط التحكيم ـ ومشارطته) قدمها الدكتور عادل عبدالعزيز السن ، وقدم الأستاذ الدكتور/ أحمد عبدالكريم سلامة أستاذ القانون الدولي الخاص - نائب رئيس جامعة حلوان – المحكم لدى هيئات التحكيم الدولية – جمهورية مصر العربية شرحا لمهارات إدارة جلسات التحكيم ، وفي اليوم الثاني قدم الدكتور طارق مصدق أستاذ جامعي بكلية الحقوق - عضو مجلس الإدارة ورئيس قطب العلاقات الخارجية - المركز الدولي للوساطة والتحكيم بالرباط - المملكة المغربية جلسة عمل عن قانون التحكيم ومشكلات تنفيذ احكام التحكيم الأجنبي، وشرح الدكتور احمد عبد الكريم سلامة أصول صياغة حكم التحكيم مع تطبيقات عملية لصياغة حكم التحكيم ، وتكلمت الدكتورة رنا شعبان الأستاذة في الجامعة الفرنسية ومحامية بالجمهورية اللبنانية عن التحكيمات متعددة الأطراف. وتستمر اعمال الورشة حتى الأول من يوليو 2011.

العودة
       
الاحد/ اغسطس 31/ 2014
05/ذو القعدة/1435


المزيد

  روابط متعلقة بالمنظمة  
 
 جولة داخل المنظمة

جولة داخل المنظمة
القائمة البريدية


المنظمة في عيون الصحافة العربية
المنظمة في عيون
الصحافة
 العربية

سعادة المدير العام المساعد يبحث التعاون مع وفد من مديري المكاتب التنفيذية بجمهورية السودان | ورشة عمل مهارات إدارة الجلسات التحكيمية وفن صياغة أحكام التحكيم تبدأ أعمالها بتركيا | المنظمة العربية للتنمية الإدارية توقع مذكرة تفاهم مع وزارة التعليم العالي بجمهورية مصر العربية | المنظمة تعقد ورشة عمل لتطوير مهارات منسوبيها في التواصل وبناء فرق العمل | المنظمة توقع مذكرة تفاهم مع المركز القومي للدراسات القضائية بجمهورية مصر العربية | سعادة مدير عام المنظمة متحدثاً رئيساً في المؤتمر الثالث لمعاهد الإدارة العامة في دول مجلس التعاون الخليجي | مجلس أمناء جائزة الشارقة لأطروحات الدكتوراة في العلوم الإدارية في الوطن العربي يعقد اجتماعه الأول بتشكيله الجديد | المنتدى الإقليمي لمعالجة عدم المساواة الاجتماعية والاقتصادية يختتم اعماله ببيروت | بدء ورشة عمل الرقابة ودورها في الحد من الفساد الإداري في إسطنبول | تحت رعاية وتشريف وزير الداخلية والبلديات بالجمهورية اللبنانية انطلاق أعمال مؤتمر «التعاون العربي في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وأثره في تعزيز الاقتصاديات العربية»

جميع الحقوق محفوظة للمنظمة العربية للتنمية الإدارية 2000 - 2014 © - شروط الاستخدام